القائمة الرئيسية

الصفحات

القبض على سيدتين يعملان بالنصب وعمل عقود مزوره للسفر

القبض على سيدتين يعملان بالنصب وعمل عقود مزوره للسفر
اليوم السبت الموافق 21 من مارس 2020 الموافق 26 من رجب 1441 هـ ، تم ضبط سيدتين بالغربية والجيزة لقيامهما بالنصب والاستيلاء على أموال بعض المواطنين راغبي السفر للعمل بالخارج للحصول على فرص عمل. 

وقد تم كشف هذه القضية عندما تلقى فرع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بوسط الدلتا بلاغا من 5 مواطنين - مقيمين بدائرة مركز شرطة المحلة الكبرى بقيام أحد الأشخاص بالمعاش، وزوجته مالكة محل لبيع إكسسوار المحمول - لهم معلومات جنائية مسجلة؛ بممارسة نشاطاً إجرامياً واسع النطاق في مجال النصب والاحتيال على المواطنين 

وخاصة النصب على راغبي السفر للخارج والاستيلاء من الشاكين على مبالغ مالية قدرها 342ألف جنيه بزعم تسفيرهم لإحدى الدول العربية وتوفير فرص عمل لهم بها، إلا أنهم لم يفيا بذلك ورفضا رد المبالغ المالية المستولى عليها. 

ومن الجدير بالذكر فبعد عقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن الغربية أمكن ضبط المتهمة الثانية وبمواجهتها اعترفت بارتكابها الواقعة بالاشتراك مع زوجها المتواجد حالياً بإحدى الدول العربية. 

وقد أكدت تحريات ومعلومات إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير بالإدارة قيام إحدى السيدات حاصلة على بكالوريوس خدمة اجتماعية – مقيمة بالهرم بإدارة شركة غير مرخصة لإدارة المشروعات كائنة بشارع فيصل بالجيزة، لتوفير فرص عمل للشباب بالفنادق والشركات الخاصة مقابل رواتب مجزية، وأعلنت بوسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن نشاطها المؤاثم، حيث تمكنت من استقطاب عدد كبير من الضحايا. 

وبالاضافة الى ذلك فعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط المتهمة بمقر الشركة بدائرة قسم شرطة الهرم، وعثر بحوزتها على "كمية من الاستمارات - مجموعة من خطابات الترشيح - مجموعة كبيرة من أوراق السير الذاتية "مدون بهم أسماء العديد من ضحاياها". 

وفي النهاية أمكن التوصل إلى إثنين من المجني عليهم وبسؤالهما قررا بقيام المتهمة بالنصب والاحتيال عليهما والاستيلاء منهما على مبلغ 8 آلاف بزعم إيجاد فرص عمل لهما دون الوفاء بذلك. وبمواجهة المتهمة أقرت بنشاطها الإجرامي وتم اتخاذ الإجراءات القانونية. 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات